مدونة تهتم بكل ما هو جديد في عالم المطبخ .. وتقدم لكم أفضل الطرق لإعداد الوجبات المفضلة لديكم لتضمن لكم مذاق رائع.بالاضافه الى معلومات قيمه تهمك.

الثلاثاء، 13 أغسطس 2019

قنبلة صحية مخفية تكمن فى شحوم المواشي الغنم والإبل والبقر !


فوائد شحوم المواشي الغنم والإبل والبقر

فوائد شحوم المواشي الغنم والإبل والبقر


شحوم المواشى والاغنام تقوم بإخراج جميع السموم من جسم الأنسان!

عليك أن تتأمل معي  الآيه الكريمه : -

قول الله تعالى : -
{ وَعَلَى الَّذِينَ هَادُوا حَرَّمْنَا كُلَّ ذِي ظُفُرٍ وَمِنْ الْبَقَرِ وَالْغَنَمِ حَرَّمْنَا عَلَيْهِمْ شُحُومَهُمَا .....
إلى قوله تعالى
ذَلِكَ جَزَيْنَاهُمْ بِبَغْيِهِمْ وَإِنَّا لَصَادِقُون }
لقد حرم الله عز وجل شحوم المواشي على اليهود عقوبة لهم !!!

والسؤال المهم ؟
ما أهمية هذه الشحوم للإنسان ؟؟
وما هو الخير العظيم الموجود فيها حتى يصبح تحريمها على اليهود عقوبة ربانيه على كفرهم ؟؟؟
وهل صحيح ماهو مشاع منذ سنين طويله الئ أن اصبح ألامر المتعارف عليه بين الناس وهو ؟
أن الشحوم مسؤولة تماماً عن زيادة الكولسترول في جسم الأنسان بل وأنها السبب الرئيسي فيه ؟؟؟
الإجابة المهمة تجدها

في مؤتمر عالمي للقلب بمحافظة الإحساء بالمملكة العربية السعودية نظمه مركز الأمير سلطان
" فجّر " البروفيسور الأمريكي : -
( بول روش ) رئيس المعهد الأمريكي لأبحاث التوتر العصبي بواشنطن 
 قنبلة مدوية

ومفاجأة من العيار الثقيل جدا"
حيث أعلن وأقر
أن الكولسترول : - هو أكبر خدعة قام بها اليهود في السنين الماضية ..

وتكمن الحقيقه هنا أن "الطعام الدسم بشحوم الأغنام والأبل وتناول دهون الأبقار"
( سمن البقر )
هو من يقوم بإخراج جميع السموم من جسم الأنسان بإذن الله تعالى وإعطاء الليونة والمرونة للشرايين والجلد وتغذية الكبد والأمعاء وكافة الأجهزة بالجسم والدفع بالطاقة لأعلى مستوياتها ...
والشحم  الحيوانى برئ من كلسترول الدم أو الإصابة بالنوبات القلبية ...
والمتهم الحقيقي في ذلك

هي : -
الزيوت المهدرجة بجميع أنواعها مثل :
( دوار الشمس والذرة والسمن الصناعي من المارجرين وأنواع الزبدة وغيرها )
وقال : إنها الدعايات المضللة والخطط القذرة الممنهجة واللاأخلاقيه للشركات الغربية واليهودية ...
بدءاً من شركات صناعة الزيوت المهدرجه التي تباع على الأرفف لتتعطل أجسام البشرية وتصاب الوظائف الحيوية من قلب ودم وأوردة وشرايين لتفتك بالكبار والأطفال المساكين !
ثم يتوالى تتدخل شركات الأجهزة الطبية لتسويق أجهزة فحص الدم ...
ثم شركات العقاقير بما يسمى الأدوية الخافضة
ثم شركات الأغذية الخاصة بصناعة الأطعمة قليلة الدسم ...
ثم شركات الأجهزة الرياضية ...
وانتهاءاً بشركات الدايت نوتريشن (مراكز التخسيس إجمالا" ) لتحوذ جميعهم بترويج منتجاتهم أثر التشويش بامراض أفراط السمنه والقلب وتصلب الشرايين  والسكرى الناتجه عن إدعاتهم الكاذبه...
فضلا وليس أمر انشر المقاله ليستفيد الجميع...

 قد تعجبك طريقة عمل كفته  البرغل باللحمه الجملى


ليست هناك تعليقات: